السياحة في برلين
برلين العرب المسافرون

برلين العرب المسافرون

السياحة في برلين

السياحة في برلين

عالم من السياحة و الفنادق في برلين

السياحة داخل قارة أوروبا تتزايد بمعدل غير طبيعي سنويا و قد حجزت السياحة العربية نصيب كبير من المسافرين الي العديد من مدن أوروبا , تميزت أوروبا بالثقافة الكبيرة والحضارة العريقة التي تستحق الفخر , وقد حجزت المانيا احدي دول هذه القارة نصيب كبير من هذا التاريخ ,
فقد أشتهرت المانيا بالأحداث التاريخية الكبيرة والحضارة العريقة التي بدأت ولا تزال موجودة الي الأن , لذلك يفضل معظم المسافرون العرب الذهاب الي هذه الدولة العريقة , معظم مدن المانيا تعتبر مزار سياحي مميز للغاية ولكن إذا كنت تبحث عن الأفضل والأعرق والأكثر تاريخا بين كل مدن المانيا فأنت لابد وانك تبحث عن العاصمة برلين , لذلك عليك الأن أنت تحزم أمتعتك وتتجة الأن وليس لاحقا الي أجمل مدن المانيا في تاريخها القديم والحديث الي الجميلة برلين

الاماكن السياحية

أهم عوامل الجذب السياحي داخل برلين

برلين هي بالفعل أفضل المدنة السياحية في أوروبا لما بها من أماكن تاريخية ومتعة وترفيه للزائرين , تعتبر هذه المدينة من أغني المدن في كمية المتاحف التاريخية المميزة والمعارض والمهرجانات المميزة , هي بالفعل تحفة فنية ولوحة عالمية مطرزة بالمتاحف والأثار والتاريخ القديم , أيضا من المميز داخل جدران هذه المدينة هو حضارة شعبها والتطور الثقافي داخل هذه المدينة , وقد أُعُتبرت برلين مدينة المتاحف وذلك لما بها من متاحف متعددة في جميع شوارع المدينة وبداية وحتي يمكنك أن تتأكد من ذلك فعليك أن تقوم بالبحث عن منطقة ( جزيرة المتاحف ) الموجودة في وسط برلين وهي تعد واحدة من أهم المعالم السياحية داخل برلين فهي تضم خمسة متاحف عالمية وتعتبر أكبر تجمع للمتاحف في أوروبا الأمر الذي جعل منظمة اليونسكو بإعتبارها منطقة تراث عالمي , وإذا كانت متاحف هذه المدينة واحدة من أهم عوامل الجذب السياحي داخل برلين فإن أهم هذه المتاحف التي قد تجدها داخل المدينة هم :-

متحف بودا :-

يحتوي هذا المتحف علي مجموعة مميزة من الفنون النحتية التي تعود الي العصور الوسطي , تستطيع أن تجد داخل هذا المتحف العديد من المنحوتات الهندسية بالأضافة الي أعمال فنية قوطية ومنحوتات إيطالية وقد تم إعادة افتتاح هذا المتحف في عام 2006 م .

متحف بيرغامون :-

يٌعتبر واحد من أهم المتاحف التي تحتوي أثار تاريخية تابعة للعديد من الحضارات , يتكون المتحف من ثلاثة أجزاء رئيسية , والتي تحتوي علي مجموعة الأثار الكلاسيكية والموجودة في جناح النحت بجانب المتحف الأسلامي القديم ومتحف الشرق الأدني القديم , تم إنشاء هذا المتحف في عام 1899 م ومعظم الاثار بداخلة تعود الي حضارة بابل وأشور و أوروك .

متحف نقطة تفتيش شارلي :-

يعتبر واحد من أهم المتاحف التاريخية وقد تم افتتاحة في عام 1962 م وهو يمثل شاهد لأنفصال المانيا الي دولتين شرقية وغربية , ويقوم المتحف بعرض معدات لأناس حقيقيين حاولو الهرب من المانيا الشرقية بجانب بعض الأسلحة التي قد استخدمت علي الحدود , تستطيع داخل المتحف أن تستمع الي قصص عن حائط برلين الشهير وكيف تم بناؤه وسقوطة بعد ذلك , بجانب بعض القصص عن الشرطة السرية ومحاولات الهرب من المانيا الشرقية والغربية .

 المتحف التاريخي الألماني :-

يعتبر هذا المتحف هو متحف التاريخ الرسمي في جمهورية المانيا الأتحادية , تستطيع داخل هذا المتحف أن تتعرف علي التاريخ الألماني كلة منذ بدايتة وحتي الأن وذلك في ثياق أثرة الدولي وتنوعة الأقليمي , يفضل العديد من المسافرين العرب الذهاب الي هذا المتحف خلال رحلتهم الي برلين .

متحف بيرغرن :-

تم إفتتاح هذا المتحف في عام 1996 م , وهو يعتبر أحد المعارض الفنية الحديثة الأكثر شعبية داخل برلين , يحتوي المتحف علي أعمال للعديد من الفنانين المشهورين مثل ( بيكاسو وبول كلي و ماتيس ) .

 متحف التاريخ الطبي :-

يعتبر من المتاحف العلمية المميزة داخل برلين والذي يتضمن شرحا لحالات مرضية وتشريحية , ويقع هذا المتحف في داخل مستشفي المدينة الجامعي , تستطيع أن تجد داخل هذا المتحف كل ما يتعلق بالتشريح وأمراض القلب .

متحف ماخميت للأطفال :-

في هذا المتحف تستطيع أن تحظي بجو من المتعة والرفاهية أنت وأطفالك , حيث يقوم المتحف بتقديم عروض رائعة يستمتع بها كلا من الكبار والصغار وذلك خلال أجواء مثيرة يوفرها المتحف للزائرين ويقوم المتحف بتوفير مساحة شاسعة للعرض حتي يتمكن الأطفال من الركض والاستمتاع بجانب توفير ورش عمل للزائرين .
هناك العديد من المتاحف في برلين ولكن ليس ذلك فقط ما سوف يجذبك داخل برلين فهناك جوانب أخري مميزة داخل مدينة برلين جاذبة للمسافرين العرب وغير العرب حول العالم , واهمها هو طبيعة برلين الجميلة والمناظر الطبيعية داخل هذه المدينة الرائعة حيث تنتشر المساحات الخضراء داخل المدينة بجانب مياهها والبحيرات الجميلة والغابات الواسعة مما جعل برلين تنعم بجو من الهدوء والطمأنينة , تستطيع أن تلجأ الي مثل هذه المناطق الطبيعية للهروب من صخب المدينة , ومن أجمل المناطق الطبيعية داخل برلين هي البرية والتي كان قد أكتشفها ( أليكساندير فون هومبولد ) وذلك في عام 1844 م وتتميز هذه البرية بوجود أكثر من 19000 نوع من الحيوانات و أكثر من 1400 فصيلة من النباتات مما يضعها في تصنيف أكثر الأماكن تنوعا في العالم , ليس ذلك فقط بل توجد جزيرة رائعة والمعروفة بـ ( الطاووس ) وتحتوي علي العديد من المتنزهات والحدائق الممتلئة بالورود بجانب أعداد كبيرة من الطاووس , كما إنك تستطيع الوصول الي هذه الجزيرة باستخدام مركب صغير وهو يعتبر من الأمور الرائعة التي سوف تُشعرك بالمتعة .

المعالم السياحية

أشياء يجب أن تكون ضمن جولتك في برلين

إن العالم الداخلي لمدينة برلين مليئ بالمفاجأت والأماكن الرائعة التي تستحق أن تذهب اليها , تتميز برلين بالهندسة المعمارية وروعة التصاميم وذلك قد ظهر خلال المنازل الرائعة في شوارع برلين , تعتبر هذه المدينة بنبض للحياة حيث لا تنام شوارعها ومشغولة باستمرار وبها العديد من الناس ليلا ونهارا , وبجانب ما تزخر به المدينة من عدد لا يحصي من المتاحف فإنها مليئة أيضا بالمعالم الحضارية والسياحية المميزة التي تعبر عن تاريخ هذه المدينة في الماضي بجانب ما تعبر عنه حاليا وهو تاريخها في الحاضر والمستقبل , تتميز مدينة برلين بإنها مدينة خضراء وذلك بسبب المساحات الخضراء الشاسعة والحدائق مثل حديقة ( تيغيل ) , وإذا كنت داخل برلين فهناك العديد من الأشياء التي لا يجب أن تفوتك وأهمها بالطبع هو زيارة معالم برلين ومن أمثلة هذه المعالم سوف تجد :-

كنيسة قيصر ويلهلم التذكارية :-

تم بناء هذه الكنيسة في الفترة الواقعة بين عامي 1891 و عام 1895 م وذلك بعدما أمر القيصر فيلهلم الثاني ببناؤها وذلك حتي تكون نصبا تذكاريا تخليدا لجده فيلهلم الأول وهي تتكون من عدة أبراج كبيرة تم بناؤها بنظام معماري رائع .

حديقة حيوان برلين :-

تم إفتتاح هذه الحديقة في عام 1844 م , تبلغ مساحة هذه الحديقة أكبر من 210 هكتار , وتستقبل هذه الحديقة أكثر من ثلاثة ملايين زائر سنويا وذلك لما تتميز به من جمال وروعة واحتوائها علي أعداد كبيرة من الحيوانات .

منتزة تربتاور :-

يعتبر منتزة تربتاور من الأماكن الشعبية داخل برلين والذي بدورة يعتبر أحد المقاصد السياحية المميزة والتي يفضل العديد من المسافرين العرب الذهاب اليها , تستطيع أن تجد داخل المنتزة النصب التذكارى السوفيتي بجانب المناطق الواسعة الخضراء والمناطق المحصصة للأطفال , أبرز ما قد يميز هذه المدينة هو ما يوجد بداخلها من فعاليات ومهرجانات وحفلات موسيقية مميزة .

مبني الرايغستاغ :-

يعتبر المقر التاريخي للبرلمان الألماني تم بناؤه في عام 1871 م وقد أفتتح في عام 1891 م وبدأ في مباشرة عمله , ولكن وعلي غرار الحرب العالمية الثانية لحقت به العديد من الأضرار , بعدها قام المهندس المعمارى نورمان فوستر بإعادة تصميمه بشكل مختلف وأكثر روعة .

قصر شارلوتنبرغ :-

يعتبر أكبر قصر داخل برلين وهو المبني الوحيد في المدينة الذي يعود تاريخ بناؤه الي عهد عائلة الهوهينوليرن , يعود تسمية هذا القصر بهذا الأسم تيمنا باسم ملكة بروسيا بعد أن تزوجت الملك فريدريك والعروفة باسم ( صوفي شارلوتة ) , في داخل هذا القصر يمكنك الاستمتاع بمشاهدة أقسام المعيشة اليومية لكلا من فريدريك وصوفي شارلوتة بالأضافة الي العديد من الأعمال الفنية الموجودة بالقصر والتي تعود الي عصور قديمة سابقة , ولابد أن يتميز أكبر قصر في برلين بروعة تصاميمة الداخلية , وبجانب هذا البناء الرائع توجد حديقة كبيرة مليئة بأشجار الليمون , لقد تضرر القصر كثير أثناء الحرب العالمية الثانية ولكن تم إعادة بناؤة وترميمة مرة أخري .

مسرح فولكسبونة :-

عرف هذا المسرح باسم أخر وهو المسرح الشعبي , يقع هذا المسرح في لوكسمبورغ وقد تم بناؤة في الفترة بين عامي ( 1913 – 1914 م ) , وقد قام أوسكار كوفمان بتصميمة .

بوابة براندبورغ :-

تعتبر هذه البوابة من أكثر الأماكن السياحية تميزا وأهمية ليست داخل برلين فقط ولكن في المانيا عموما , وقد تم وضع هذه البوابة علي العملات المعدنية لليورو فهي تعتبر رمز لمدينة برلين , تمبناء هذه البوابة في عام 1788 م وافتتاحها في عام 1791 م , ولكن وكعادة معظم الأبنية التاريخية في برلين فقد تعرضت البوابة للهدم والتلف أثناء الحرب العالمية الثانية ولكت تم إعادة بناؤها وترميمها بعد ذلك .

بحيرة شلاختن

تقع هذه البحيرة في شمال غرب مدينة برلين وذلك في قلب الغابة بين بحيرة كرومر وبحيرة فانزية , يفضل محبي السياحة ورياضة صيد السمك الذهاب هناك , حيث يتمكنوا من الاستمتاع برحلاتهم هناك .

دار الأوبرا الألمانية في برلين

تعتبر ثاني أكبر دار للأوبرا في المانيا كلها , تقع هذه الأوبر في حي شارلوتنبورغ , وقد قام المعماري هاينريش سيلينج بتصميم هذا المسرح زتقام فيه العديد من الحفلات المميزة والتي تنال إعجاب الكثيرين ممن يحضرون هذه الحفلات باستمرار .

المسافرون العرب حينما يقررون الذهاب الي برلين فإن هناك أشياء عديدة يمكنهم القيام بها , وأبرز الأشياء التي قد تقدمها لهم برلين هو الترفية حيث تتميز برلين بالعديد من الألعاب الشبابية مثل ركوب الدراجات وسباق السيارات بالأضافة الي رحلات السفاري باستخدام السيارات , كما يمكنك أخذ العديد من الرحلات النهرية في قلب العاصمة برلين من أجل أخذ الفرصة حتي تري المدينة بصورة أفضل وتشاهد الجسور وتلتقط الصور الرائعة مع معالم هذه المدينة , ومن أهم الأشياء التي لا يجب أن تفوتها هو أخذ جولة خلال شوارع هذه المدينة باستخدام دراجات ( السيجواي ) والتي سوف تساعدك علي التجول داخل المدينة بكل سهولة وراحة وتمنحك متعة كبيرة وأثناء هذه الجولة سوف يتواجد معك بعض المرشدين السياحيين حتي يساعدوك علي الأطلاع علي معالم هذه المدينة .
وإذا كنت من عشاق الرياضة فهناك أشياء عديدة لا يجب أن تفوتك في برلين , حيث تستطيع أن تجد العديد من الحدائق وساحات التزلج , كما انك تستطيع ممارسة العديد من الرياضات المختلفة , مثل التسلق أو كرة الطائرة , ولا يمكنك ان تذهب الي برلين وتود ممارسة الرياضة ولا تذهب الي ( مركز يغولاند ) والذي يعد من أهم الحدائق الداخلية المليئة بالنشاطات المميزة , بجانب هذه النشاطات فإن المركز سوف يقوم بعرض أفلام رباعية الأبعاد .

اما عن المتعة الحقيقية التي قد وجدها المسافرون العرب في برلين فسوف تتمثل داخل ( تروبيكال أيلاندس ) وهي حديقة مائية استوائية كبيرة جدا تبلغ مساحتها أكثر من 66,000 متر مربع وبها حوالي 50,000 شجرة , يمكنك هناك الاستمتاع بالأجواء الاستوائية مع أشجار النخيل علي الشواطئ في وجود الرمل ذو اللون الذهبي الرائع ,
كما يوجد العديد من المنازل المصممة علي الطراز التايلندي والبالي وغيرها من النماذج التي تناسب الحياة في البيئة الاستوائية , تستطيع أن تجد العديد من المقاهي والمطاعم والتي تحتوي علي برنامج ترفيهي صباحي وليلى , مركز ( تروبيكال ايلاندس ) مناسب لكلا من الكبار والصغار حيث يوجد العديد من البحار الأمر الذي ساعد المركز علي توفير مناطق تجديف للصغار ومناطق للتشمس , والشئ المميز هناك هو أن الشواطئ مناسبة ومتاحة في معظم الفصول فالشمس تدخل من خلال حاجز سطحي مما يوفر القدرة علي التشمس الصحي .

معلومات تهمك معرفتها عن برلين

الحديث عن برلين يحتاج الي أكثر من هذه السطور كي يقوم بتعريف شامل لهذة المدينة من موقع وأهمية وتعداد سكاني وتقسيم , ولكن أهم ما قد يهمك معرفته عن مدينة برلين لن يخرج من هذه الكلمات ,
قبل كل شيء فإن مدينة برلين هي العاصمة الرسمية لدولة المانيا , تحتوي المانيا علي ستة عشر ولاية بداخلها وإحدي هذه الولايات هي برلين وبالحديث عن أهميتها داخل المانيا فإن برلين تعتبر ثاني أكبر مدن المانيا من حيث التعداد السكاني والذي يبلغ أكثر من أربعة ملايين شخص يسكن هذه المدينة البالغ مساحتها حوالي 891 كيلومتر مربع ,
تم تسمية هذه المدينة بمسمي ” الولاية المدينة ” نظرا لأن حدود الولاية هي نفس حدود المدينة ولا ينطبق هذا الأسم الا علي مدينتين فقط بجانب برلين وهما ( بريمن و هامبورغ ) , أما بالحديث عن مكانة برلين خارج المانيا فإنها تعتبر ثاني أكبر مدن الاتحاد الأوروبى بعد المدينة الأنجليزية ( لندن ) .

اين تقع برلين

تتمركز مدينة برلين في شرق خريطة المانيا الجغرافية مبتعدة بحوالي 70 كيلومتر عن حدود دولة بولندا , إحداثيات هذه المدينة تقع علي خط عرض 52 درجة وخط طول 13 درجة , تخترق البحيرات معظم برلين وذلك يظهر حينما يخترق نهر ( شبرية ) وسط المدينة ثم يمتد الي غرب برلين حتي يصب في نهر ( الهافل ) وهناك يتم تكوين بحيرة ( تيغيل ) وبحيرة ( الفان ) ,
في نهاية العصر الجليدي تم ذوبان الصفائح الجليدية مما أدي الي تدفق المياة حتي كونت ( وادي برلين ) الأن , يتدفق نهر ( السبري ) حاليا في هذا الوادي , ويتلاقي نهري ( الشبرية وهافل ) في منطقة سباندو ,
يمر نهر هافل بالعديد من البحيرات , أكبر هذه البحيرات هي ( التيغيلرستي ) , كما توجد العديد من البحيرات في شرق برلين في الجزئ العلوي من نهر شبرية , أما عن حدودها الجغرافية تُحاط مدينة برلين بولاية ( براندنبورغ ) من كل الجهات ,
أما بالنسبة لتضاريس هذه المدينة والمرتفعات الموجودة بداخلها فإن معظم المدينة موجود علي الهضمة المنخفضة الموجودة علي أطراف وادي ( الشبرية ) , تحتوي برلين علي العدي من المرتفعات ولكن أبرز هذه المرتفعات هي تلال ( تولفسبرغ و موغلبيرغ ) والتي يصل ارتفاع كلا منهما الي أكثر من 115 متر ومن أبرز المعلومات التي قد لا يعرفها الجميع هو أن ( تولفسبرغ ) تعتبر من التلال الأصطناعية ظهرت نتيجة الهجمات المصاحبة للحرب العالمية الثانية .
تم تقسيم برلين الي 12 منطقة مثل ( مارتسان , بانكو , غاينكن دورف , ليشتنبيرغ ) وغيرها , تتميز معظم مناطق داخل برلين بالجو المعتدل والرائع حيث يفضل العديد من المسافرين الي هذه المدينة جوها رورعته في فصل الصيف , تعتبر برلين من المناطق معتدلة الحرارة , يتميز فصل الصيف بداخلها بالدفئ حيث تصل درجات الحرارة الي 25 درجة أما فصل الشتاء فهو بارد الي حد ما حيث تبلغ درجة الحرارة في بعض الأوقات 4 درجة مئوية , أما في باقي الفصول فأن الجو قد يكون معتدلا أو بارد , تهطل الأمطار بشكل كبير في المدينة بجانب بعض الأوقات في السنة قد تُصاب بسقوط الجليد ولكن لا يستمر كثيرا .
لن تجد خيار أفضل من برلين كمدينة سياحية بإمتياز تتوافر بها كل عوامل المتعة والمغامرة , برلين صاحبه التاريخ العريق والموقع الممتاز والحضارة الكبيرة قد حجزت مكانة مرموقة وسط مختلف مدن أوروبا كلها وليست المانيا فقط , برلين هي الجو الرائع والموقع الجغرافي المتميز والأهم من ذلك يسكن بها شعب متحضر ذو أخلاق وكرم وحسن ضيافة .

برلين العرب المسافرون
برلين العرب المسافرون

 

الثقافة والتاريخ لمدينة برلين لا حصر لهما

بالحديث عن تاريخ برلين فإن الأمر سوف يطول كثيرا لأم مدينة بحجم وعراقة عاصمة المانيا سوف تكون عامرة بالأحداث التاريخية والسياسية المثيرة , تاريخ إنشاء مدينة برلين يرجع الي إندماج مستوطنتين إحداهما تقع في جزيرة المتاحف وهي ( كولن ) والأخرى تقع علي الضفة الشمالية لنهر ( شبرية ) وهي برلين وتم دمج المستوطنتين بعد ذلك لتصبح كلاهما مدينة واحدة وهي برلين الأن وذلك في عام 1307 م , وفي عام 1451 م حدثت العديد من الأضطرابات , لذلك قام الأمير ( فريدريش الثاني ) بإتخاذ برلين مقرا لأقامتة وفي هذه الأثناء لم تنعم برلين إلا بمزيد من الحروب والنيران في البلاد وظلت هكذا حتي مجئ ( فريدريش فيلهلم ) حيث أصبحت أتسمت المدينة بالرخاء والنعيم والاستقرار , وفي خلال فترة حكمه تم تحصين برلين وبناء العديد من المباني الفخمة وأشهر الأماكن التي تم إنشاؤها في عهدة هي جادة ( أونتر دن ليندن ) .
تم إعلان مدينة برلين عاصمة لألمانيا ومقرا للإقامة الملكية في عام 1701 م وذلك بعد أن أصبح الملك فريدريش إمبراطورا للبلاد , وخلال هذه الفترة شهدت المدينة بناء العديد من المباني الضخمة والمميزة وقد زاد تطور مدينة برلين لتصبح أكبر مدينة صناعية في بروسيا تحت حكم كلا من الملك ( فريدريش فيلهلم الأول ) ووريثة الملك ( فريديرش الثاني ) في الفترة الواقعة بين 1740 م الي 1786 م , أما في عام 1814 م فقد تعرضت مدينة برلين الي الاحتلال من جانب قوات نابليون وذلك بعد معركة ( الأمم ) في ليبزغ وفي أثناء العقود التي حكمها نابليون تم تشييد العديد من المباني الكلاسيكية , وبعد هزيمة المانيا في الحرب العالمية الأولي تم إرسال الأمبراطور ( فيلهلم الثاني ) الي المنفي وقد تسببت هذة الهزيمة الثقيلة في إندلاع أزمات خطيرة في برلين وتم بعد ذلك تأسيس أول جمهورية المانية وقد شهدت برلين حقبة من الأزدهار والتطور في العشرينات علي الرغم من الصعوبات والأضطرابات التي واجهتها المانيا كلها في هذه الفترة , وفي هذه الفترة أيضا أصبحت برلين عاصمة للثقافة في أوروبا .
وفي عام 1933 م أصبح ( أدولف هتلر ) في منصب المستشار الألماني وفي أثناء هذه الفترة قام هتلر بالعديد من الحملات التي كان هدفها الأول إعتقال اليهود والشيوعيين والشواذ جنسيا بجانب العديد من المعارضين السياسيين , لقد تزايد غرور هتلر في هذه الفترة وقامت الحرب العالمية الثانية في عام 1939 م وقد سقطت برلين في أيدي الحلفاء نتيجة القصف المتواصل الذي شهدتة المدينة مما أدي الي تدمير أكثر من ثلث المباني التاريخية للمدينة , وقد تم تقسيم المدينة الي أربعة قطاعات وذلك بعد إنتهاء الحرب العالمية الثانية وقد سيطر علي كل قطاع دولة مختلفة حيث سيطر السوفييت علي القطاع الشرقي وسيطر الأمريكيين علي القطاع الجنوبي الغربي أما القطاع الغربي فكان من نصيب بريطانيا والشمالي الغربيى من نصيب فرنسا .
وفي عام 1949 م تم تأسيس الجمهورية الألمانية الديموقراطية وأصبحت برلين الشرقية عاصمة لألمانيا وأتخذت الحكومة النصف الشرقي موقعا لها , وبعد ذلك وفي عام 1961 م قامت الحكومة بتشييد سور علي المدينة يمنع المقيمين في النصف الشرقي من الأنتقال الي المناطق الأخرى الغير خاضعة للحكومة مما منع أفراد الشعب من الذهاب الي ذوييهم في النصف الأخر وقد تم تسمية هذا السور بـ ( جدار برلين ) , تم هدم هذا السور في عام 1989 م وذلك بعد فترة كبيرة قضاها المواطنين في التسلل الي الغرب وذلك عن طريق المجر والاتحاد السوفيتي , وبعد هدم هذا السور انتشرت الأحتفالات في برلين وباقي المدن الألمانية وتمكن المواطنين بعد هذا الخبر من السفر الي أي مكان داخل برلين وغيرها , وبعد أن تم توحيد المانيا في عام 1990 م , أصبحت برلين عاصمة جمهورية المانيا الأتحادية ومن ثم أصبحت برلين مقرا للحكومة الفيدرالية ومركز السياسة الألمانية , لقد مرت برلين بالعديد من الاحداث التاريخية التي قد حُفرت في أذهان الجميع ولا يمكن نسيانها بأي حال من الأحوال .
أما عن الثقافة والفنون فإن مدينة برلين موطن لمختلف أنواع الثقافات وإذا كان تاريخ برلين السياسى كبير فإن تاريخها الثقافي لا يقل بأي قدر عن تاريخها السياسي , فبداخلها عدد كبير ومميز من المشأت التاريخية الثقافية , لقد تمتعت برلين بمكانة ومنزلة كبيرة ليس بين مدن المانيا كلها ولكن أيضا علي مستوي العالم فهي متنوعة ثقافيا وفنيا وذلك يظهر من خلال صالات العروض بداخلها والتي يصل عددهم الي أكثر من 420 صالة عرض الأمر الذي جعل العديد من الفنانين والمثقفين يقبلون علي برلين ويستقروا بها , فقد اشتهرت برلين بإنها ملجأ لأصحاب الثقافة والفنون وخاصة الشباب .
في عام 2003 م تم الأعلان عن نقل مؤتمر ( البوبكوم ) السنوي والذي يعتبر أحد المؤتمرات الكبيرة في مجال صناعة الموسيقي الي برلين بدلا من ( كولونيا ) , وقد حازت مدينة برلين علي جائزة ( مدينة التصميم ) من جانب اليونسكو , تعتبر برلين مزار سياحي لما بها من متاحف متنوعة ومعارض رائعة وأماكن تاريخية وثقافية لا حصر لها في مختلف أرجاء المدينة , ومن جانب أخر فأن مدينة برلين ليست وجة للثقافة فقط ولكن لها وجة أخر وهو الترفية , يظهر الترفية داخل برلين في صور متعددة قد تجدة عن طريق الدراجات الهوائية التي يتم استخدامها في كافة أنحاء المدينة مثل الأسواق والحدائق والطرقات ,
يوجد أيضا جولات السير علي الأقدام والتي تتيح لك فرصة أكبر للتعرف علي تاريخ هذه المدينة العريق , وإذا كان السير علي الأقدام أو استخدام الدراجات يضيف متعة الي السائح العربي في برلين فإن التحليق في سماء برلين هو مصدر متعة وترفيه أيضا هناك حيث تستطيع أن تحلق علي ارتفاع أكثر من 150 متر فوق المدينة والاستمتاع بمنظر هذه المدينة الجميل من الأعلى , برلين هي أرض الثقافة والفنون والمتعة التي لن تندم ابدا علي زيارتها وستحظي بإمكانية قضاء وقت ممتع في التعرف علي هذه الثقافة .

الرعاية الصحية

أكثر ما يبحث عنه معظم المسافرون هو الرحلات بغرض الاستشفاء والعلاج ولعل مدينة برلين تعتبر واحدة من أكبر المدن التي تنتشر بها الخدمات الطبية الممتازة , تعتبر مدينة برلين مدينة متكاملة بها الثقافة والحضارة والرعاية الصحية المميزة , وبسبب ذلك فإن أعداد القادمين الي برلين بغرض العلاج في تزايد مستمر , ففي برلين تستطيع إيجاد مجموعة كبيرة من المتخصصين في جميع المجالات الطبية بجانب تواجد العديد من المستشفيات الكبرى المجهزة على أعلي مستوي , هناك العديد من المصحات والمؤسسات الطبية العالمية والتي تقدم خدمات علاجية علي أعلي مستوي مما يضمن سلامة وراحة المرضي , وقد تم إجراء العديد من الدراسات والتي أكدت أن العاصمة الألمانية برلين تعتبر من أكثر 5 مدن في العالم نصيبا وحظا من السياحة العلاجية , استطيع أن أؤكد بإنك سوف تستعيد صحتك وعافيتك من خلال المراكز العلاجية والمؤسسات الطبية في هذه العاصمة الرائعة , وأهم المراكز الطبية المتواجدة داخل برلين سوف تتمثل في

مستشفي ( شاريتية )
وهي تعتبر واحدة من أكبر المستشفيات الجامعية في أوروبا وليست المانيا فقط , وقد تم إختيارها أفضل مستشفي داخل المانيا في عام 2003 م , تضم بداخلها العديد من العلماء المشهورين والذين يعملون لدي أكبر المؤسسات العلمية مثل معهد ” ماساشوتس الأمريكية ” , وقد شاركت مستشفي شاربتية في تكثيف الجهود والخدمات الطبية مع كلا من ” معهد برلين للأبحاث الطبية ” و ” مركز ماكس ديلبروك للبيولوجيا البشرية ” , تساعد مستشفي شاربتية المرضي وذلك بتقديم عروض مختلفة لكل مريض حسب حالة كل شخص وتكون هذه العروض عبارة عن تكاليف العلاج ومدته , لم تقتصر خدمات المستشفى عند ذلك الحد بل تقوم أيضا بتوفير تذاكر السفر وأماكن الأقامة طوال فترة العلاج مما يساعد أهل المريض البقاء بجانبة طوال فترة العلاج .

مستشفيات ( فيفانتيس )
تعتبر شبكة من الرعاية الصحية المتكاملة داخل برلين , وتتكون من تسعة مستشفيات بجان العديد من العيادات ومراكز التأهيل , لذلك فهي تعتبر أكبر تجمع طبي داخل المانيا , تحتوي علي أقسام مخصصة للمرضى الأجانب من خارج المانيا , تحتوي على غرف مميزة وخدمات طبية علي أعلي مستوي , سوف تتمكن داخل مستشفيات ” فيفانتيس ” من العلاج علي ايدي مجموعة من المتخصصين في هذا المجال , وتحت رعاية طاقم من الممرضات الجيدات , مما يضمن لك خدمة علاجية مميزة .

مركز ( رولاند هيتسر )
وهو مركز طبي متخصص في أمراض القلب تابع للجراح الشهير عالميا ” رولاند هيتسر ” , هذا المركز يعتبر واحد من أكثر الأماكن تطورا في علاج أمراض القلب والأوعية الدموية , لقد حاز الدكتور رولاند علي ثقة الجميع من المرضي ممن تعاملو معه أو من يسمعون عنه بسبب خبرته الكبيرة وفريق العمل المميز الذي يعمل معهم .

متعة التسوق في برلين

المانيا دائما مشهورة بالثقافة والحضارة ولكن هي أيضا مشهورة بشوارعها الجميلة و أسواقها الرائعة المميزة وبالحديث عن برلين فإنها قد حجزت نصيب كبير من شهرة المانيا خلاف باقي المدن الألمانية , تُعد برلين سوق كبير مفتوح لكل الزائرين من كل مكان في العالم , هناك سوف تجد المحلات والبوتيكات والشوارع المشهورة بالتسوق بجانب أسواق الأوت لت والتي يبحث عنها معظم المسافرون من كل مكان وخاصة المسافرون العرب , فإذا قررت أن تكون جولتك في برلين هي جولة تسوق فأنت علي موعد مع العديد من الأحداث المشوقة , لقد أشتهرت برلين بشوارع وأماكن التسوق ذات الطابع الحضاري التقليدي بجانب وجود أفضل مراكز التسوق الكبرى الحديثة لذلك فهي تعتبر مزيج من مختلف الأزواق , السر في تميز الأسواق داخل برلين هو أنها تمتزج بالعديد من البوتيكات والمحلات التجارية والمقاهي والمطاعم , يبحث المسافرون العرب في برلين عن أفضل الشوارع المشهورة بالتسوق , وأبرز هذه الشوارع سوف يكون :
شارع ( كورفورستيندام ) وهو يعتبر أكبر الشوارع المشهورة بالتسوق في برلين والذي يبلغ طولة أكثر من ثلاثة كيلو متر ويمتد من حديقة الحيوانات وصولا الي منطقة شارلوتنبورغ , وسوف تجد علي جانبي هذا الشارع العديد من المحلات التجارية المشهورة ذات الماركات العالمية بالأضافة الي انك سوف تستمتع بمشاهدة بعض من الأبنية التاريخية .
شارع ( فريدريش ) يتسم هذا الشارع بالأضواء والألوان وخاصة في مواسم الأحتفالات وأعياد الميلاد , وتنتشر العديد من المحلات التجارية علي جوانب هذا الشارع .
وهناك أحياء ومناطق مشهورة أيضا بطابع التسوق مثل ( حي ميتية ) وهو أحد الأحياء الموجودة في وسط برلين , وتتواجد به العديد من مراكز التسوق والأزياء العالمية , توجد أيضا منطقة ( هاكيشى ماركت ) وهي من أفضل المناطق التي تستطيع أن تجد بها كل أزياء الموضة العالمية بجانب عدد كبير من المتاجر .
تعتبر شوارع مثل ( وتنبيرغ بلاتز و كريليستراسسى ) من الشوارع التي تحظي بسمعة مميزة في التسوق حيث تتواجد بهم المحلات التجارية المميزة علي أطرافهم بجانب إقامة الأسواق بهم علي مدار الأسبوع .
التسوق داخل برلين له صور وأماكن عديدة وبجانب وجود شوارع مميزة فإنك سوف تجد ميادين ذات شهرة كبيرة في التسوق ومن أهم هذه الميادين سوف تجد ميداني ( ألكسندر بلاتس ) و ( بوتسدامر بلاتس ) واللذان يحتويان علي باقة مميزة من المحلات التجارية ومراكز التسوق المميزة , وأهم ما يميز هذه الميادين هو إحتوائها أماكن للترفية بجانب مراكز التسوق مثل السينمات وأماكن مخصصة للأطفال .
يعتبر ميدان ( بوكسهاغين ) والذي يتواجد بحي فريدريشسهاين مه أهم الأماكن التي تتواجد بها معظم أزياء الموضة العالمية , ويفضل معظم المحبين للموضه الذهاب الي هناك بالأضافة الي العديد من المحلات والبوتيكات المنتشرة في الشوارع المحيطة بهذا الميدان .
يبحث العديد من المسافرون العرب عن أفضل المحلات التجارية التي قد يذهبون اليها أثناء رحلاتهم في برلين , يوجد العديد من الكتاجر ذات الماركات العاليمة بجانب مراكز التسوق المشهورة ولكن لابد وأنه يوجد بعض من هذه المتاجر هم الأفضل في مجال التسوق وأليك أهم ما قد تذهب الية داخل برلين :-

( هيومانا سكاند هاند )
وهو سلسلة من المتاجر المشهورة داخل برلين ببيع الملابس والأثاث المستعمل , بالنسبة للملابس التي تستطيع أن تجدها هناك , فسوف تجد الأحذية والأوشحة والقمصان والحقائب بكافة أنواعها المختلفة .
( سباندايو أركيدان )
وهو أحد المراكز التجارية الموجودة في العاصمة برلين ويضم بداخلة أكثر من 125 محلا تجاريا من مختلف الماركات العالمية مثل ( دوغلاس و أتش أند أم و جيري ) وغيرها من العلامات التجارية المعروفة , يستطيع المركز أ يقدم كل الأزياء التي تناسب المرأة والرجل .
( بوليفارد برلين )
وهو أحد المراكز التجارية التي تحتوي العديد من المحلات التجارية المميزة مثل ( هوليستر و زارا ) , كما يحتوي المركز علي حوالي 160 محل تجاري متخصص لبيع الأكسسوارات والمجوهرات ومستحضرات التجميل .
( ويلمار سدورفار أركيدان )
يعتبر أحد مراكز التسوق التي تقدم متعة التسوق بجانب المطاعم المميزة , يتخصص المركز في تقديم المحلات التجارية الخاصة بكل من أزياء الرجال والمرأة والأطفال , بجانب ما يحتوية من محلات تجارية للعديد من العلامات التجارية المعروفة .
( جاليريا كوفهوف )
هو مركز تجاري يقدم العديد من السلع والإكسسوارات بجانب الأدوات المنزلية وما يحتاجة المنزل من إلكترونيات , كما يهتم المركز بالمرأة ويوفر لها محلات تجارية متخصصة في بيع مستحضرات التجميل والإكسسوارات .
( غاليري لافابيت )
هو أحد المراكز التجارية التي تم إفتتاحها في عام 1996 م , وهو متخصص في الماركات الفرنسية تحديدا , ويحتوي بداخلة على مجموعة كبيرة من المتاجر التي تقدم تقدم الأزياء والمنتجات ذات الطابع الفرنسي .
( مانيوفيكتيوم )
هو أحد المتاجر المتخصصة في بيع ملابس الأطفال والرجال والنساء بجانب مستحضرات التجميل ولعب الأطفال وغيرها .
بجانب كل هذه المتاجر والمحلات التجارية المميزة داخل برلين إلا أن معظم المسافري عموما يبحثون عن مراكز الأوت لت فهي تمثل لهم أهم الأماكن التي يلجئون اليها خلال رحلاتهم في التسوق داخل برلين , حيث تقوم هذه المراكز ببيع أفضل المنتجات والملابس الحديثة ذات الماركات العالمية بأفضل الأسعار , فقد تصل الأسعار في بعض الأحيان الي أقل من نصف السعر الحقيقى , بجانب وجود بعض التخفيضات علي العديد من السلع والتي تتخطي 70 % , معظم الأزياء والمنتجات التي يتم بيعها داخل هذه المراكز دائما ما تكون ذو حالة جيدة أو قديمة عام علي الأكثر ولكنها مازالت محتفظة بجمالها , لذلك فإن مراكز الأوت لت هي خيار ممتاز للعديد من الناس .

فنادق برلين

أماكن الأقامة و الفنادق المريحة داخل برلين

السفر الي أي مكان في العالم يحتاج الي تريب وتنظيم جيد للرحلة من أجل الاستمتاع بالوقت , وأهم شيء يجب أن تتضمنة أي رحلة هو أماكن الأقامة فهو يمثل نحو أكثر من 40 % من درجة نجاح الرحلة السياحية , لذلك فإن معظم المسافرين العرب يبحثون عن أفضل الفنادق أو الشقق التي تساعدهم علي الشعور بالراحة , وإذا تحدثنا عن العاصمة برلين فإن الأمر لن يكون بحاجة الي تعريف لأن هذه المدينة العالمية مشهورة ومعروفة بكم الخدمات الفندقية المتوفرة بداخلها , قد يفضل البعض أن يذهبوا الي الفنادق ذات الـ 5 نجوم وإليك أبرز هذه الفنادق
فندق ( ذا ريجنت )
يقع هذا الفندق في شارع ” شارلوتينشترابية ” وهو أحد الفنادق الرائعة داخل برلين , به العديد من المطاعم التي تقدم وجبات رائعة , وأهم ما يميزه هو وجود مركز صحي بداخلة , كما إنه قريب من مراكز تسوق عالمية مثل ” غاليري لافاييت ” .

فندق ( هيلتون برلين )
يعتبر من الفنادق ذات الـ 5 نجوم في برلين وهو واحد من أكثر الفنادق التي تقدم الرفاهية لعملائها في برلين , وتتميز الغرف بداخلة بالذوق الراقي والأناقة , كما توجد به العديد من المطاعم الرائعة التي تناسب معظم الأزواق , كما انه يوفر خدمات مميزة لأصحاب الإحتياجات الخاصة وهو قريب جدا من مناطق التسوق والمناطق الثقافية في برلين , ويبتعد مسافة ثمانية كيلومترات عن مطار برلين .

فندق ( بريستول )
يُعتبر أحد الفنادق التاريخية التي تم بناؤها في برلين عام 1952 م , يضم بداخله منتجع صحي رائع وإقامة هادئة ويحتوي بداخلة علي أكثر من 300 غرفة مختلفة الازواق والديكورات .

( winter hotel berlin ) فندق
هو واحد من أكثر الفنادق إشغالا في برلين , ويفضله معظم رجال الأعمال , يقع بالقرب من المنطقة السياحية والثقافية , يوجد به مطاعم رائعة وقاعات للإجتماعات , ويحتوي علي غرف مميزة , بجانب تقديمة لخدمات خاصة لأصحاب الأحتياجات الخاصة .

:- ( The Circus Hotel ) فندق
يعتبر من الفنادق القريبة للمعالم السياحية في المدينة فهو يقع علي بعد كيلومتر من وسط المدينة , يقدم الفندق خدمات مميزة للعملاء تشمل رحلات سياحية داخل برلين , كما يقدم خدمات غرف مميزة للنزلاء , تكلفة هذا الفندق جيدة جدا ومناسبة للجميع كما انه يبتعد 11 كيلومتر فقط عن مطار برلين .
فندق ( غراند حياة برلين )
يقع في منطقة ” بوتسدامر ” ويضم بداخلة حوض للسباحة , بجانب مركز صحي مميز وغرف رائعة .
فندق ( برلين برلين )
يعتبر من الفنادق ذات الـ 4 نجوم داخل برلين , ويحتوي علي خدمات عديدة منها الأنترنت ومطاعم مميزة تقدم وجبات من مختلف مطابخ العالم , كما يحتوي علي غرف مميزة .

فندق ( كوينز بارك )
يقع في منطقة ” شارلوتنبورغ ” وهو قريب جدا من قصر شارلوتنبورغ , يتواجد في الفندق خدمات الأنترنت كما يحتوي علي مطاعم رائعة , ويوفر موقف للسيارات وحديقة رائعة .
هناك العديد من المسافرين العرب يفضلون الإقامة في الشقق الموجودة باستمرار داخل برلين ويفضلونها عن الفنادق مهما كانت روعة وشهرة هذه الفنادق , لإنهم قد يشعرون بالخصوصية أكثر في هذه الشقق , وأهم هذه الأماكن التي تستطيع أن تجد بها شقق باستمرار وباسعار جيدة ستكون في
شقق ( فريديريكس )
وهو عبارة عن مبني سكني يقع في قلب حي ” ميتا ” ببرلين , وبتعد هذه الشقق مسافة قصيرة عن حي ” هاكيشر ماركت ” وشارع فريدرشتراسية ” المشهور بالتسوق وأيضا جزيرة المتاحف المعروفة .
شقق ( كلير سيتى هوم )
تتميز هذه الشقق بإنها واسعة كما انها تقع في وسط برلين , تتوفر بها خدمات الأنترنت وبها كل متطلبات المطبخ , وحديقة صغيرة , كما انها قريبة جدا من شارع ” فريدرشتراسية ” .
شقق ( ستارز برلين شونبيرغ )
تتميز هذه الشقق بإنها مخصصة لغير المدخنين , وتحتوي علي الخدمات الرئيسية التي يحتاجها أي فرد من خدمات الأنترنت ومطبخ مميز , كما انها قريبة من وسائل المواصلات .