فنادق تركيا
فنادق تركيا

السياحة العلاجية في تركيا

تقدم تركيا العديد من المنشآت الطبية عالية الجودة، والمنتجعات، والخدمات الصحية. فقد أصبحت تركيا الوجهة المختارة للمسافرين العرب للعلاج في الخارج، حيث يأتي القادمين من البلدان الأوروبية مثل بلغاريا ، وأوكرانيا، وألمانيا ، وروسيا، وهولندا، ، وإنجلترا، ورومانيا وغيرهم من البلاد، وهذا الى جانب الدول العربية و بلدان الشرق الأوسط.

معلومات عن السياحه العلاجيه

تقوم تركيا في الوقت الراهن بالانضمام للاتحاد الأوروبي جاهدة ، ومن المفترض أنها حصلت على العضوية في عام 2014. واستعدادًا لذلك، اعتمدت المنشآت الصحية الحكومية منها والخاصه على نظام صارم لتطبيق الجودة والمعايير الطبية والتقنية الازمه. وتقوم الوزارة الصحة التركية بالتعاون مع الجمعيات الطبية التركية براقبة المعايير والإرشادات المحلية التي سيتم تتبعها من قبل المستشفيات، ومنشآت الرعاية الصحية.

كما تمتلك وتدير وزارة الصحة التركية حوالي 55% من المستشفيات التركيا والتي تقدر بحوالي أكثر من 1200 مستشفى، بينما يعود ملكية باقي المنشآت إلى الجامعات، والشركات الخاصة وبعض الجهات الأجنبية. و حصلت العديد من هذه المستشفيات على الاعتمادات المحلية والدولي، ومن هذه الاعتمادات ا اللجنة المشتركة لاعتماد منظمات الرعاية الصحية (JACHO)، واعتماد اللجنة الدولية المشتركة (JCI)، واعتماد لمنظمة الدولية للمعايير (ISO)، وهذا ايضا بالإضافة إلى انتساب العدد من المنشآت ومجموعات طبية غربية.

وتضم  اغلب مستشفيات تركيا أطباء يتحدثون بمختلف اللغات المتعارف  عليها ، وكذلك وجود طاقم طبي معتمد من الجمعية الطبية التركية هذا بالإضافة إلى عضويتهم في العدد من المنظمات المتخصصة، بما في ذلك الجمعية الجمعية الطبية لأمراض النساء والتوليد، والجمعية الطبيه التركية لطب الأسنان ، والجمعية التركية لجراحة التجميل والترميم ، والجمعية التركية لجراحة العظام والإصابات، وايضا الجمعية التركية لجراحة القلب والأوعية الدموية ، وغيرهم من الجمعيات المتخصصة الأخرى.

عن مستشفيات السياحة العلاجية في تركيا

ويمثل فخرا لتركيا باحتوائها على حوالي أكثر من 30 منشأة طبية تم اعتمادها من اللجنة الدولية المشتركة. وهو يمثل أكبر عدد من الاعتمادات التي قد تحصل عليه أي بلد في العالم.

كما  انه تم انتساب بعض المستشفيات لأفضل المقدمين من الخدمات الطبية الموجودين في الولايات المتحدة مثل كلية هارفارد للطب، ومجموعة جون هوبكنز الطبية  وغيرهم.

فالمستشفيات التي تقوم بتقديم الخدمة السياحية العلاجية في تركيا تكون مجهزة باكامل من حيث التقنيات الطبية الجديده، وتمتلك كذلك طاقم طبي متميز، وعلى حولي أكثر من 35% من الأطباء الذين تم تدريبهم في الدول الغربية.

اما عن المراكز الطبية المعتمدة من اللجنة الدولية المشتركة (JCI)

ففي اعلى عدد من المباني الصحية التي تم اعتمادها من اللجنة الدولية المشتركة، يضمن للمسافرون من اجل العلاج بنية تحتية وخدمات ذات جودة عالية تقدمها تلك المستشفيات وطاقمها الطبي.

الأسعار

فعن أسعار الرعاية الطبية في تركيا يوجد تنافس شديد جدًا بالمقارنة مع دول غرب أوروبا مثل أيرلندا، والمملكة المتحدة، وإيطاليا، والنمسا.تركيا منذ زمن بعيد كانت ولا تزال هي البوابة بين الشرق والغرب. وهي مشهورة بدفئها وحسن ضيافة شعبها للاجانب عنهم.

اما عن السلبيات

فهي اللغة اولها

فمعظم المواطنين في تركيا والذين يعملون في السياحة العلاجية والأطباء  لا يتحدثون اللغة العربية، وليس هناك عدد كافي للمتحدثين باللغة الإنجليزية. ولكن بسبب قربها من الوطن العربي، فهناك بعض المستشفيات الكبرى التي تمتلك أقسامًا مخصصة للتعامل مع المرضى العرب.

وللاسف تفتقر بعض المستشفيات للمعرفة بخصوص التوثيق والدعم للمرضى الأجانب بالوثائق المطلوبه.

ولكن يمكن الوصول بكل سهولة لتركيا عن طريق كل الخطوط الجوية التي تأتي من الشرق الأوسط. حيث ان هناك حوالي أكثر من 300 رحلة جوية تأتي من العديد من البلاد المختلفه والتي تصل الى المطارات التركية الخمسه الكبرى بشكل يومي.

متوسط عدد ساعات رحلة الطيران لمعظم الدولة العربية الى تركيا

  • من/إلى تركيا (اسطنبول)
  • القاهرة (مصر)  2 ساعه
  • دبي (الإمارات) 4 ساعات
  • الرياض (السعودية) 3 ساعات
  • بغداد (العراق)    2 ساعه
  • تونس    3 ساعات
  • الجزائر    5 ساعات
  • مسقط (عمان)    5 ساعات
  • طرابلس (ليبيا)  5 ساعه
  • عمان (الأردن)   5 ساعه

اما عن متطلبات الدخول والخروج لتركيا

فباعتبارها من الدول الاكثر سياحه، فإجراءات اصدار تأشيرة الدخول لتركيا تكون سهلة بشكل نسبي، وتسمح تركيا للمسافرين من بعض الجنسيات مثل دول الشرق الأوسط، بشأن حصولهم على التأشيرة عند وصولهم، وقد يتم اعفاء بعض الجنسيات من التأشيره وذلك بسبب بعض قواعد وزارة الخارجية التركية.

وباتت تركيا وجهة سفر ممتازه ومفضلة للعديد من المسافرين الأجانب الذين يرغبون بالسفر من اجل السياحة العلاجية، وايضا لمن هم من الشرق الأوسط. وتركيا تعتبرمعبرا بين الشرق والغرب، وتقوم بالفصل بين قارتين. وقد حصلت تركيا على سمعة طيبه للغاية بشكل سريع في مجال تقديم العناية الصحية ذات جودة عليه في مجالات متعدده،  وقد أصبحت تركيا من أكثر الدول التي يفضل لمسافرينالذهاب اليها من قبل  مواطنين دول الشرق الأوسط الذين دايما ما يبحثون عن خدمات التميز في عملية الاهتمام بالمرضى والعناية الطبية عالية الجودة والثقه.